تصوير النجوم باستخدام عدسة متعددة kit Lens

تصوير النجوم باستخدام عدسة متعددة kit Lens

تصوير النجوم باستخدام عدسة متعددة kit Lens

تصوير النجوم باستخدام عدسة متعددة kit Lens

نصائح وتقنيات تصوير النجوم باستخدام عدسة متعددة kit Lens

تصوير النجوم
يعتبر تأمل السماء المرصعة بالنجوم وأنت جالس في العراء تجربة مهدئة ومريحة، لكن التقاط الصور لهؤلاء النجوم أفضل بكثير من تأملها. هل رأيت السماء المرصعة بالنجوم المذهلة وهل رأيت صور درب التبانة من المصورين المحترفين وتساءلت عن كيفية القيام بذلك بنفسك لكنك لم تحاول لظنك أنك لا تمتلك المعدات المناسبة لذلك؟ اسمح أن أقول لك: " أنت مخطأ".

تصوير النجوم


إذا كنت تمتلك كاميرا رقمية عاكسة أحادية العدسة (Digital Single-Lens reflex) العادية وكنت مهتما بالشهب (ودرب التبانة)، يمكنك أن تفعل هذا مع عدستك المتعددة kit Lens (وهي عدسة متعددة تم تصميمها ليتم بيعها جنبا إلى جنب مع جسم الكاميرا الجديدة لجعلها ذات فائدة مباشرة للعملاء الجدد). سأقوم بشرح العملية برمتها خطوة خطوة وبأسهل طريقة ممكنة، بحيث تستطيع أن تفهم وتنفذ هذا الأسلوب حتى لو لم يكن لديك الكثير من المعارف التقنية.

أساسيات التصوير الفوتوغرافي للنجوم

حتى تبدأ، عليك أن تأخذ النقاط التالية بعين الاعتبار:
  •  في مكان بعيد عن المدينة وبأقل قدر من التلوث الضوئي حولك ستحصل على أكبر فرصة لترى النجوم بوضوح.
  •  في ليلة خافتة فيها ضوء القمر، ويمكنك أيضا أن تلتقط صورا للنجوم تحت ضوء كامل ومشرق للقمر لكن كلما كان القمر مشرقا كلما ازداد التلوث الضوئي لديك وستكون النجوم حينها غير واضحة.
  •  كاميراDSLR عادية مع معيار 18-55 مم للعدسة المتعددة.
  •  حامل الكاميرا ثلاثي القوائم.

يمكنك البحث في محرك البحث جوجل في محيطك عن بقع في المدينة (السماء المظلمة) ومراحل القمر في الليل. يجب أن تعرف مسبقا في أي اتجاه، وفي أي وقت يظهر القمر ويرتفع في السماء. هذا سيساعدك كثيرا خصوصا مع تركيب صورك. والليلة الأقل اشراقا للقمر هي الليلة الأنسب لالتقاط صور للنجوم.

بالإضافة إلى ذلك، يمكنك استخدام تطبيق البوصلة على هاتفك الذكي لتحديد موقع نجم الشمال بالنسبة لمسارات النجوم ويمكنك أيضا تحميل تطبيق يساعدك على ذلك أو تستخدم جوجل سكاي فقط ليمنحك فكرة عن أي’ نجوم توجد فوقك. كل هذه التطبيقات تظهر لك درب التبانة حتى تتمكن من التقاط الصور مباشرة والحصول على نتائج مذهلة.

تعتبر هذه التطبيقات دقيقة جدا ويمكنك بمساعدتها رؤية كوكب المريخ حتى بالعين المجردة (وأنا متأكد من أنك رايته مسبقا لكنك لم تميزه من بين النجوم).

إن كنت تود التخطيط مستقبلا لعملية التقاطك للصور أو البحث عن الوقت المناسب لالتقاط صور لدرب التبانة من موقعك، يمكنك تنزيل تطبيق ستيلاريوم على سطح مكتبك (Stellarium هو برنامج القبة السماوية التي تظهر بالضبط ما تراه عندما تنظر إلى النجوم أنه سهل الاستخدام ومجاني). ولتضعه في الإحداثيات الخاصة بك وسوف يظهر لك اتجاه درب التبانة في وقت محدد، وفي تاريخ محدد من السنة وباستخدام هذا التطبيق يمكنك أن تعرف بالضبط في أي وقت من السنة سيكون ألمع جزء من درب التبانة فوق موقعك لتلتقط له الصور.

تصويرمسارات النجوم

اعدادات الكاميرا الخاصة بتصوير النجوم

الآن دعونا ننتقل إلى الجزء الأهم، ألا وهو إعدادات الكاميرا. للتحكم الجيد بكاميرتك ستحتاج لإبقائها على وضع التشغيل اليدوي. قم بتحويل وضع التشغيل إلى يدوي ومتوافق في الإعدادات التالية.

  • البعد البؤري: عيّن البعد البؤري الأوسع والأطول لديك-على سبيل المثال، 18 مم في حال وجود عدسة متعددة (a kit Lens). يمكنك اختيار أي بعد بؤري تريد، يمكنك اختيار أي بعد بؤري تريد، لكن كلما زاد التكبير (يعد هذا البعد أو الطول البؤري) كلما انخفض عدد النجوم التي بإمكانك التقاطها، ووقتك الأمثل للتعرض قبل أن تبدأ مسارات النجمة في التطور سيقل أيضا (500 لفة).
  • الفتحة: ضبط الفتحة الخاصة بكاميرتك على أوسع نطاق هو المفتاح هنا-على سبيل المثال: f/3.5 كما هو الحال بالنسبة للعدسة المتعددة. وباستخدام أوسع فتحة، يدخل المزيد من الضوء من خلال العدسة مما يتيح لك نجوما ودرب تبانة أكثر اشراقا.
  • سرعة مصراع الكاميرا (الغالق): إذا كنت تنوي التقاط الصور للنجوم فقط أو درب التبانة فلتضبط سرعة مصراع الكاميرا (الغالق) على 20 ثانية أو ستبدأ مسارات النجوم بالظهور، وستمنحك نظرة أوسع على نجوم غير مركزة. وإن كنت تتساءل لِمَ 20 ثانية فهنا الجواب. التعرض الأمثل قبل البدء في ظهور مسارات النجوم يحسب بقسمة 500 على بعدك البؤري (أيضا تقيم الناتج على 1.5 إن كنت تستخدم جهاز استشعار طويل). لذلك في المثال الخاص ب 18 مم للعدسة في جهاز استشعار طويل-مقسوما على 18= 27.78 مقسوما على 1.5=18.52 (وهو ما يقارب ال 20 ثانية).
  • أيزو: فلتبدأ بجعل الأيزو على 1600، ثم قم برفعه في وقت لاحق اعتمادا على النتائج. ولتضع في اعتبارك أن الزيادة في الأيزو تعني مزيدا من الضجيج الذي سيظهر على الصورة. بالرغم من أنها لا تعتمد على مقياس نسبة الضوضاء من جسم الكاميرا الذي تستخدمه. الكاميرا ذات الحد العالي أو أيضا الكاميرا الجديدة على المستخدم تميل إلى انتاج ضوضاء أقل على الأيزو العالي مما تفعل الأقدم منها حتى لو كانت تستخدم منذ ثلاث سنوات.
  • مصراع الإفراج: تحتاج إلى مصراع الإفراج (الزناد عن بعد) لتجنب اهتزاز الكاميرا أثناء التصوير. وإذا لم يكن لديك مصراع الإفراج عن بعد/ كابل، فلتستخدم الكاميرا لوحدها، ولتضع المؤقت على ثانيتين أو 10ثواني. هذا من شأنه أن يقلص أي ضبابية تظهر في الصورة بسبب اهتزاز الكاميرا. ومن الأفضل أيضا إيقاف تشغيل "تخفيض-الاهتزاز" أو " استقرار-الصورة"، كون الاهتزاز في المحرك يمكن ان يسبب اهتزازا في الصورة أيضا.
  • تركيز العدسة إلى ما لانهاية: فيما بعد، بعد وضع كل هذه الإعدادات، فإن ثاني أهم شيء عليك القيام به هو جعل تركيز العدسة على ما لا نهاية. أما العدسة المتعددة فليس لديها علامة تبين وجود الاتساع على ما لا نهاية عليها، وبالتالي سنستخدم قيم المسافة البؤرية لتركيز العدسة على ما لا نهاية. جعل الكاميرا والعدسة على الحامل ثلاثي القوائم، والتركيز على أي كائن مشرق على بعد مسافة 20 قدما أو أكثر. حدد المصباح اليدوي نحو الكاميرا من مسافة أقلها 20 قدما والتركيز على ذلك إن كنت في الظلام، وليس لديك شيء لتركز عليه. إن ركزت العدسة لمرة واحدة إلى ما بعد 20 قدما فإن مسافة الشدة البؤرية ستمضي إلى ما لا نهاية وبالتالي ستكون النجوم حادة جدا.
لا تنسى تغيير العدسة لنظام التشغيل اليدوي بعد التركيز، وإلا فإنها ستبدأ بالبحث عن نظام التركيز مرة أخرى عندما يتم الضغط على المصراع. ان لم تقم بتركيز العدسة على ما لا نهاية سوف تلتقط درب التبانة لكن النجوم لن تكون حادة وستظهر بحجم أكبر. ويمكن أن يحدث نفس الشيء إذا استخدمت سرعة أكبر من اللازم فتتسبب بعدم انتاج النجوم لمسارات. وهنا يوجد مثال على هذه الأخطاء.

مسارات النجوم- التصوير الليلي

التوصيات:

من الأفضل البقاء في الظلام لمدة 15 دقيقة على الأقل لتتعود عيناك على الظلام. وهذا سوف يساعدك على رؤية الكثير من النجوم، وحتى درب التبانة بالعين المجردة وسوف تساعدك أيضا على تكوين الصور بشكل أفضل. فلتتمتع بما يحيط لفترة أفضل من بدئك بالتقاط الصور بمجرد وصولك. أنت ككل جئت لتلتقط صورك الخاصة للنجوم مع مساعدة من عدسة متعددة قد لا تكون قادرا على الحصول على جائزة أو على ميزة التصوير بعدسة 500 بيكسل، لكن أقول لك: نعم، سوف تكون لقطاتك معقولة جدا لتجعلك سعيدا، وتقنع أصدقاءك أيضا بعملك. بإمكانك محاولة دمج بانوراما لتحصل على أكثر من درب التبانة في مجموعتك.

ما بعد المعالجة: أول جزء تبدأ به لتجعل المعالجة لديك أفضل هو RAW. أجل! فلتلتقط الصور دوما بصيغة RAW فهي ستمنحك العديد من الغرف لمرحلة ما بعد المعالجة دون التأثير على الجودة. ثانيا، هنالك حاجة لأجزاء من مرحلة ما بعد المعالجة للحصول على أفضل النتائج. يمكنك العثور على العديد من الدروس حول كيفية نشر صور درب التبانة لكن الأكثر تفصيلا وجدته لدى حمّاد إقبال للتصوير والذي لديه أيضا برنامج تعليمي هنا على DPSعلى جعل مسارات النجوم في برنامج فوتوشوب.

مسارات النجوم:

إذا كنت راضيا على اللقطات التي قمت بالتقاطها، يمكنك الحصول على المزيد من مسارات النجوم. فقط قم بتحديد موقع نجم الشمال على القطب الشمالي باستخدام تطبيق الرسم البياني (STAR CHART) والحفاظ على نجمة الشمال (كل النجوم تدور حول هذا النجم) في مجموعتك. لالتقاط مسارات النجوم تبقى اعدادات الكاميرا على حالها فقط بإمكانك زيادة سرعة الغالق إلى 30 ثانية أو أكثر.

يمكنك الزيادة في سرعة المصراع (20 ثانية أو أسرع، إذا كان هنالك أضواء في المنطقة و30 ثانية لمنتهى الكشف) الحفاظ على الكاميرا بوضع التصوير بشكل مستمر والسماح لها بالتقاط الصور كما العديد من الكواشف مادامت بإمكانها التقاط الصور. كلما كان لديك المزيد من الصور كلما كانت مسارات النجوم أكثر وضوحا. في وقت لاحق، يمكنك ضمها لجميع المجموعات على الفوتوشوب أو استخدام أي برنامج لمسارات النجوم لخلق مسارات للنجوم. بالتناوب، يمكنك التقاط صورة للنجوم وتشكيل مسارات للنجوم من خلالها باستخدام تقنية HM.
تصويرالنجوم - مسارات



إذا التقطت درب التبانة وثبته حاول ابراز الأجزاء الامامية لتركيب أفضل. التقاط صور ممتع أتمناه لكم ولتعلموني بأي مساعدة تودونها.
يونس التمايتي

بقلم : يونس التمايتي

من مواليد 1983 بمدينة الناظور - المغرب - مؤسس مدونة المصور - مصور فوتوغرافي - تقني متخصص معلوميات ,الشبكات وإدارة الأعمال - مدون عربي.

أراء حول المقال