حيل لاحتراف تصوير بورتريه ليلي مثالي

حيل لاحتراف تصوير بورتريه ليلي مثالي

حيل لاحتراف تصوير بورتريه ليلي مثالي

حيل لاحتراف تصوير بورتريه ليلي مثالي

احترف تصوير بورتريه Portrait ليلي مع هذه الحيل والنصائح

أنت تحب التصوير الفوتوغرافي، أنا متأكد من ذلك لأنه بكل بساطة دخلت للإطلاع هذا المقال الذي يهتم بدرس من دروس التصوير الفوتوغرافي. بلا شك أنت عشت حالة أو عدة حالات كنت فيها مرغما على تصوير الأشخاص ليلا. أغلب الأحداث والحفلات العائلية أو الخاصة بالأصدقاء يتم تنظيمها ليلا. كل هذا يعد شيء جميل، لكن المشكلة أن عملية التصوير تتم ليلا، أين تكون الإضاءة ضعيفة أو غير كافية، أما ضوء الفلاش المدمج مع الكاميرا فلا يعتبر الحل الأنسب لتحقيق هذه الغاية بسبب التأثيرات السلبية الغير مرغوب فيها ظهورها على الصور الملتقطة. لو كنت تواجه مشاكل تقف في طريقك قصد الحصول على صور بورتريه ليلية مثالية، فأنت في المكان الصحيح، فمن خلال هذا المقال سوف نسلط الضوء على مجموعة من النصائح والحيل التي يمكنك الإستعانة بها قصد تحقيق نتائج فوتوغرافية خاصة ببورتريه من أعلى مستوى. بعض هذه النصائح ربما تعرفها لكونها عامة وتطرقنا لها في مناسبات عديدة على مدونة المصور. لا أعتقد أن التذكير بها سيشكل بالنسبة لك عائقا، فبالعكس ربما هذا سيجعلك تراجعها من جديد وتحاول إستغلالها بشكل أفضل. سأعرض عليك هذه النصائح بالتسلسل، بداية من العامة البسيطة والأكثر إنتشارا، إنتهاء بالنصائح الخاصة بتصوير بورتريه ليلي. 

خلاصة المقال:

  1. التركيز على عيون الشخص المراد تصويره أهم نقطة يجب عدم إهمالها أثناء إلتقاط صور بورتريه.
  2. إستغلال المساحة المتاحة في اتجاه نظر الموديل تعطي للصورة بعد واسع جدا وجمالية خاصة.
  3. القصة هي أساس كل صورة، التعبير عن مشاعر وأحاسيس الموديل ضرورة ملحة وجب تحقيقها.
  4. المصور الذي يبحث عن حرية التقاط الصورة يضبط الكاميرا الخاصة به على الوضع اليديو.
  5. التركيز على الموديل وطمس الخلفية يتحقق عبر إستخدام أوسع فتحة عدسة ممكنة.
  6. للحصول على صور راقية وابداعية استعن بخاصية التركيز اليدوي أكبر قدر ممكن.
  7. إستخدم الفلاش الخارجي عندما تكون بحاجة لذلك وانسى أمر الفلاش المدمج تماما.
  8. رفع قيمة حساسية الأيزو للحصول على إضاءة مناسبة أفضل بكثير من استخدام الفلاش المدمج.
  9. التعامل المنطقي مع الأضواء المحيطة بك من شأنها مساعدتك في تحقيق نتائج تجمع بين الجمالية والإبداع.
  10. اختيار التصوير بسرعات بطيئة يفرض عليك الإستعانة بالحامل الثلاثي الأرجل. 

  • التركيز – الفوكس – على العيون أثناء تصوير بورتريه ليلي: 

التركيز على العيون أمر أساسي فعلا في عالم تصوير بورتريه ليلي، فمهما عرفت عنه من تقنيات وحيل، لابد لك أن تلتفت إليه، لأنك إذا ما حاولت إهمال هذه النقطة ستدمر النتيجة النهائية للصورة بدون أدنى شك. إلا في حالة لو كانت لديك رغبة جامحة في إضافة تأثير إبداعي عليها، فبطبيعة الحال، في هذه الحالة ستكون لديك الحرية المطلقة في إطلاق العنان والإفراج عن ذوقك الفني والإبداعي. أما في حالة إذا كنت تبحث عن التأثير التقليدي على الصورة فمن المهم بمكان أن تأخذ بعين الاعتبار أهمية التركز بشكل واضح على عيون الشخص المراد تصويره. عندما تستخدم عمق ميدان صغير جدا وترغب في التركيز على عين واحد فقط، تذكر أنه يجب أن يكون على الأقرب منك دوما.
 
      التركيز – الفوكس – على العيون

  • تطبيق قانون النظرة في تصوير بورتريه ليلي: 

بطبيعة الحال هذا الأمر لا يعتبر إلزاميا، ولن يأخذ بيدك أحد للسجن إن لم تفعل ذلك... ومع ذلك، إن لم تكن تعلم بهذه التقنية أو لم تطبقها بسبب جهلك لها، فمن المؤكد أن لا تحصل على النتيجة الطبيعية من تصوير بورتريه، التي كنت تنتظرها. يجب أن تحسن التعامل بشكل مثالي بقدر الإمكان مع المساحة المتوفرة أمام نظرة الهدف التي تتعامل معه. من الطبيعي جدا أن تترك مساحة أكبر في الاتجاه الذي ينظر إليه الموديل أو الشخص الذي تلتقط له صورة بورتريه

تطبيق قانون النظرة في تصوير البورتريه الليلي

  • احكي عن شخصية الموديل أثناء بورتريه ليلي: 

هذه آخر نصيحة من سلسلة النصائح العامة والبسيطة التي يمكنك تطبيقها في صور بورتريه سواء كان ذلك ليلا أو بالنهار، في الفضاء الداخلي أو الخارجي... من الأجدر أن تحكي عن شيء ما خاصة بالشخصية التي أنت مقبل على تصويرها. لا تقيد نفسك أبدا في تصوير الموديل، أمامك شخص يتمتع بمشاعره الخاصة، مخاوفه، توقعاته وتجاربه السابقة... عقله وقلبه تفيض منها، جسده وقسمات وجهه هي الوسائل التي يعبر بها عنها. لا تنسى هذا الأمر أبدا، حاول أن تحكي ولو عن شيء بسيط جدا من شخصيته عن طريق كاميراتك. لهذا يسمى بعض المصورين عبر العالم بسارقي النفوس، نظرا لقدرتهم الغير محدودة في التعبير عن أحاسيس عن الآخرين من خلال الصورة فقط. 

احكي عن شخصية الموديل أثناء البورتريه الليلي

  • الوضع اليدوي في تصوير بورتريه ليلي: 

اضبط الكاميرا الخاصة بك على الوضع اليدوي، هذه النقطة تحدثنا عنها مرارا وتكرارا لسبب واحد هو أن المصور المحترف هو من يتعامل بحكمة معه ويتخلص من كل قيود الإعدادات التي تفرضها الكاميرا على المصور في الوضع التلقائي أو الأوتوماتيكي. حتى لو قمت باختيار وضع تصوير بورتريه أو وضع تصوير بورتريه ليلي، لو وجد طبعا في كاميراتك، لن تحصل أبدا على نفس النتيجة التي يمكنك تحقيقها بالاعتماد على الوضع اليدوي عبر إعداد كافة الإعدادات على ذوقك الخاص وما يناسب الصورة المراد التقاطها. الوضع التلقائي يمكنك استخدامه عندما لا تجد أي خيار آخر أمامك، لكن لا تجعله قاعدة أساسية.

الوضع اليدوي في تصوير البورتريه

  • الفتحة الواسعة للعدسة أثناء تصوير بورتريه ليلي: 

اعتمد على عمق ميدان صغير، الشيء الذي يعني اختيار فتحة واسعة في العدسة التي وقع عليها اختيارك لجلسة التصوير. بهذا ستحصل على خلفية معزولة تماما، الأمر الذي يفضل في جميع أنواع تصوير بورتريه، بالإضافة إلى الحصول على أكبر قدر من الإضاءة التي تعتبر سر نحاج صور بورتريه ليلي وتحقيق التأثير المعروف بالبوكيه مع الأضواء في الخلفية. 

  • التركيز اليدوي لإلتقاط صور بورتريه ليلي إبداعي: 

غالبا ما يتسبب التركيز التقائي للكاميرا في نتائج فوتوغرافية لا ترقى لمستوى التطلعات، لهذا أنصحك بعدم الاعتماد عليه، مقابل ذلك احرص على استخدام التركيز اليدوي. الحالة الوحيدة التي يمكن أن يكون فيها التركيز التلقائي فعالا هي عندما تقوم بالتقاط صور بورتريه لشخص يتحرك، حيث أن التركيز اليدوي يعتبر أمر معقد جدا لتحقيق أفضل النتائج. 

  • استخدام الفلاش من عدمه في تصوير بورتريه ليلي: 

أخشى أن أخبرك بأن الفلاش المدمج مع الكاميرا لن يحقق لك الكثير مما تطمح إليه، إن لم أقل لك أنه بدون فائدة ولا فعالية. إن لم تكن تتوفر على فلاش خارجي، ابحث لك عن وسيلة أخرى لتوفير الإضاءة الكافية، وإلا فما ستحصل عليه سيكون مجرد ضوء فلاش متناثر بشكل بشع جدا على وجه من أنت بصدد تصويره، مع مسح كل معالم الخلفية التي تظهر مظلمة تماما. بالإضافة إلى العمى المؤقت الذي قد تتسبب فيه لمن تصوره الغير مرغوب فيه طبعا، النتيجة لن تكون أحسن حالا مما أنت تفكر به، خصوصا عندما يكون مشهد الصورة شحيح من ناحية الإضاءة الطبيعية. من أجل الخروج من هذا المأزق، عليك الاستعانة بفلاش خارجي مرتد في حالة إذا ما كنت تبحث عن تأثير ناعم في الصورة، أو توجيهه مباشرة على وجه الموديل لو كنت تحب الحصول على دراما أكبر كنتيجة نهائية. 


يمكنك أيضا الاستفادة من الضوء المتواجد من حولك، إما عن طريق مصباح كهربائي أو ضوء نابع من نافذة مطلة على الشارع العام المنار ليلا في حالة لو كنت تصور في الفضاء الداخلي. الاستعانة بالإضاءة الاصطناعية يجب أن تكون دائما مستمرة وغير متقطعة كي تحافظ على نفس شدة ألوان بشرة الموديل وكذا شعوره بالراحة أثناء التصوير، هذه الخطوة مهمة جدا لو كنت تريد أن تنضم إلى قائمة المصورين المتخصصين في سرقة نفوس من يصورنه، لو كان الموديل منزعج من نوعية الإضاءة لن يعبر على ما يشعر به بحرية تامة. 

  • حساسية الأيزو ISO أثناء تصوير بورتريه ليلي:

إننا نشعر بخوف رهيب حقا عندما نكون مجبرين على رفع قيمة حساسية الأيزو ISO نظرا للضجيج الغير مرغوب فيه الذي يسببه في الصورة. هذا الأمر له دلالاته في بعض الحالات، لكن في أخرى يعتبر أقل أهمية. عندما يتعلق الأمر بتصوير الماكرو، أين تكمن أهمية حدة الصورة، فالتفكير كالمصور المهني أمر مهم للغاية كون أن الضجيج الناتج عن رفع قيمة حساسية الأيزو سيكون له تأثير سلبي على الصورة قد يصل إلى حد تدميرها كليا. في بعض الحالات الأخرى يستحن رفعها أفضل من استخدام الفلاش المدمج مع الكاميرا. قد تحصل على بعض الضوضاء في الصورة، لكن في المقابل يمكنك أن تصل إلى التعبير عما يشعر ويعيشه الموديل في تلك اللحظة. كنصيحة، لا تقم برفع قيمة حساسية الأيزو إلى القيمة 12800، لأن كل كاميرا لها قيمتها القصوى التي تنتج معها صور جيدة، أما تجاوزها يعتبر لعب بالنار.

حساسية الأيزو ISO عند تصوير البورتريه الليلي

  • التعامل مع الضوء المحيط بك وقت إلتقاط صور بورتريه ليلي: 

الأضواء المحيطة بك يمكنك استغلالها إما لإضاءة الموديل الذي تصوره أو إعطاء الصورة لمسة جمالية إبداعية. تعامل معها بجدية أكبر واستغلها عبر تضمينها ضمن عناصر مشهد الصورة الأكثر أهمية. على سبيل المثال يمكنك أن إضافة تأثير البوكيه على الصورة، جعلها كاطار طبيعيي لها أو أي شيء آخر تراه مناسب قادر على تحقيق ميزة ولمسة خاصة على النتيجة النهائية، المهم هو ألا تهملها.

التعامل مع الضوء المحيط بك في تصوير البورتريه الليلي

  • استخدام الحامل الثلاثي الأرجل في جلسات تصوير بورتريه ليلي: 

استخدام الحامل الثلاثي الأرجل مهم جدا عندما تختار التقاط الصورة بسرعات بطيئة وفتحة عدسة صغيرة، الشيء الذي تحصل عليه هو أن الغالق يظل مفتوحا لمدة أكبر فاسحا المجال كي تمر أكبر كمية ممكنة من الضوء في اتجاه مستشعر أو حساس الكاميرا، لكن لا تبالغ في خفض السرعة كي لا تجعل من الموديل غير قادر على الحركة لمدة لا يمكن أن يتحملها. ابحث عن التوازن الذي سيوفر لك استغلال الضوء الطبيعي المحيط بك

فيما يلي أضع بين يديك بعض الحيل التي من الممكن أن تساعدك في الحصول على صورة بورتريه ليلي ناجح ومثالي: 
  1. ابحث عن مكان يتمتع بإضاءة طبيعية كافية لتحقيق مرادك بكل أريحية. 
  2. جرب التقاط صورة بورتريه بالأبيض والأسود، النتيجة غالبا ما تكون مثالية خصوصا فيما يتعلق بالتباين الواضح ما بين الأماكن المضاءة والمظلمة. 
  3. من أجل الحصول على صورة ظلية مشرقة للموديل، قم بوضع مصدر إضاءة خلفه تماما، ستحصل على صورة إبداعية حقا. 

كما لاحظت معي، فالحصول على صور بورتريه مميزة ليس بالضرورة التقاطها نهارا، فسحر الليل له تأثيره أيضا على النتيجة النهائية لعمل بورتريه ناجح، كل ما عليك القيام به هو استغلال كل الظروف المحيطة بك لتحقيق ذلك، بالأخص الإضاءة المثالية فهي سر نجاح كل صورة.


مقالات في نفس الموضوع:
يونس التمايتي

بقلم : يونس التمايتي

من مواليد 1983 بمدينة الناظور - المغرب - مؤسس مدونة المصور - مصور فوتوغرافي - تقني متخصص معلوميات ,الشبكات وإدارة الأعمال - مدون عربي.

أراء حول المقال