كيف تبدأ سنة 2015 كمصور ناجح؟

كيف تبدأ سنة 2015 كمصور ناجح؟

كيف تبدأ سنة 2015 كمصور ناجح؟

كيف تبدأ سنة 2015 كمصور ناجح؟

ماهي الخطوات التي يجب عليك إتباعها خلال سنة 2015 كي تصل لدرجة الإبداع في التصوير الفوتوغرافي؟

مصور ناجحمنذ يومين ودعنا سنة 2014 التي عشنا فيها لحظات مميزة وأخرى لم تصل لحجم تطلعاتنا، أنت بدورك بلا أدنى شك، ستكون قد مرت بها أوقات رائعة قضيتها في العمل الجاد الذي ساعدك على تحقيق بعض أهدافك التي كنت تعمل عليها، وفي الجانب الآخر، كانت هناك أوقات مغايرة تماما للجانب الإيجابي في حياتك، حيث طغى الطابع السلبي على بعضها. هذه هي سنة الحياة لابد من عيش لحظات مرة، سعيدة، مميزة وسيئة... 

خلال سنة 2015 ربما تكون قد خططت لتجاوز كل العقبات التي مررت بها خلال السنة الفارطة وتمح لتحقيق المزيد من النتائج الإيجابية. من خلال مقال اليوم سوف نسلط الضوء على بعض الخطوات التي يجب عليك القيام بها كي تبدأ سنة 2015 بكل طموح وجد، طبعا سوف نركز على نجاحك كمصور فوتوغرافي كون أن المدونة مهتمة بهذا المجال، أما طموحاتك الأخرى الشخصية فنتمنى لك كل الخير فيها. التصوير الفوتوغرافي يحتاج إلى ثلاثة عوامل أساسية كي يكون فيه المصور مبدعا وناجحا وهي: 
  1. معدات التصوير.
  2. الررصيد المعرفي للمصور.
  3. إبداع المصور.
من هنا سنبدأ سلسلة الخطوات التي يجب عليك التركيز عليها وتنظيمها كي تستطيع تحقيق أحلامك كمصور فوتوغرافي.

  • 1- ماهي معدات التصوير الضرورية لأي مصور؟

لاشك أن هذا السؤال يعتبر هاجس عدد كبير من المصورين الهواة لأنه يفرض عليه البحث عن مصدر تمويل هذه المعدات عبر تخصيص ميزانية خاصة بذلك، كما أن الإقدام على شراء معدات التصوير يشكل أكبر تحدي بالنسبة له وتبدأ تدور في مخيلته الكثير من الأسئلة المحيرة:
  • ماهي الكاميرا المناسبة لتحقيق طموحاتي؟
  • هل شراء كاميرا باهضة الثمن هو الحل؟
  • ماهي ملحقات الكاميرا التي سأحتاجها؟
هذه الأسئلة وغيرها تشكل منعطف كبير في مسيرة المصور، أنت أيضا تدخل في هذه الخانة وعليك أن تخصص ميزانية مدروسة بشكل دقيق كي توازن في شراء المعدات المناسبة. لن أخفي عليك أهمية الكاميرا بالنسبة لأي مصور فهي الأداة الأولى التي يفكر فيها باستمرار، في هذا الجانب ننصح بشراء كاميرا تكون على الأقل من شركة كانون، نيكون و سوني، ليس لشهرتها أو أن أغلب المصورين عبر العالم، السبب البسيط هو وجود الكثير من الشركات التي تتخصص في صناعة ملحقات هذا النوع من الكاميرات بأثمنة جد مناسبة، بهذا لن تجد مشكلة كبيرة عند إقدامك على شراء ملحقات الكاميرا التي إخترتها، كما أنك لن تكون مجبرا على شراء الملحق الأصلي من الشركة الأم الذي غالبا ما يكون باهض الثمن. سوف أضع بين يديك قائمة بمجموعة من المقالات التي تحدثنا فيها على معدات التصوير التي يجب أن يمتلكها أي مصور:



  • 2- ماهي أهمية الرصيد المعرفي في مجال التصوير الفوتوغرافي؟

دخول أي مجال من مجالات الحياة يتطلب من الإنسان أن يجتاز مرحلة الجانب النظري قبل الوصول إلى الجانب التطبيقي فيه، في عالم التصوير الفوتوغرافي هذا لا يعتبر إستثناء، بل يتوجب على أي مصور بيما فيهم أنت أيضا أن تكون له دراية كافية بمختلف الجوانب المتعلقة بالتصوير الفوتوغرافي، بداية من:
  • الإلمام باستخدام كافة معدات التصوير المعتمدة في هذا المجال.
  • فهم منظومة التصوير الفوتوغرافي بشكل عام.
  • التعرف على مختلف تقنيات التصوير ومهاراته.
هذه النقاط وغيرها يكتسبها المصور من خلال إطلاعه على الكتب المتخصصة في التصوير الفوتوغرافي، المقالات التي تنشر على صفحات الويب المختلفة وكذلك تصفح دليل المستخدم الخاص بكل ملحق من ملحقات الكاميرا. فيما يلي قائمة تضم مجموعة من المقالات المختصرة إنتقيناها بعناية خاصة من أجل مساعدتك على تجاوز أصعب مرحلة في التصوير ألا وهي الجانب النظري الذي لا يحبذه أغلب الناس بما فيهم أنا شخصيا، لكنها مسألة لابد منها:



  • 3- كيف يمكنني أن أصبح مصور مبدع؟

الإبداع في الأشياء هي بالدرجة الأولى موهبة لكن يمكن لأي شخص عمل بجد أن يحقق هذا المراد. الوصول لدرجة الإبداع مرتبط بشكل كبير بالفقرة السابقة التي تركز على الجانب النظري، كما أن مرافقة المصورين الآخرين الذي لهم من التجربة ما يكفي لمساعدتك على تطوير مهاراتك في التصوير الفوتوغرافي. الإبداع في التصوير الفوتوغرافي ليست له معايير محددة أو شروط معينة، بل يلزمه الكثير من التطبيق والتمرن، بالإضافة إلى الخيال الواسع في الحصول على نتائج فوتوغرافية راقية بلمسة خاصة. 
يمكننا أن نساعدك قليلا في هذه النقطة عبر إطلاعك على المواضيع أسفله، بلا شك سوف تساعدك على ترتيب أفكارك بشكل جيد لتحقيق مرادك:


كانت هذه بعض الهمسات التي نعتقد أنها ستساعدك في ترتيب أفكارك خلال سنة 2015 لتحقيق رغباتك وطموحاتك، أنت بدورك يمكنك أن تشارك معنا أفكارك ومقترحاتك لعلها تكون فاتحة خير علينا وعلى باقي متابعينا الأوفياء وزوارنا الكرام.

يونس التمايتي

بقلم : يونس التمايتي

من مواليد 1983 بمدينة الناظور - المغرب - مؤسس مدونة المصور - مصور فوتوغرافي - تقني متخصص معلوميات ,الشبكات وإدارة الأعمال - مدون عربي.

أراء حول المقال