تصوير الحياة البرية: أنواع التصوير

تصوير الحياة البرية: أنواع التصوير

تصوير الحياة البرية: أنواع التصوير

تصوير الحياة البرية: أنواع التصوير

أهم أسرار ومهارات تصوير الحياة البرية.

أهم أسرار ومهارات تصوير الحياة البرية.
يعتقد بعض المصورين المبتدئين أن تصوير الحياة البرية هو نفسه تصوير الطبيعة، لكن في الواقع أنه متختلف تماما وتوجد عدة فوارق بينهما، بحيث يعتبر تصوير الحياة البرية من بين أصعب أنواع التصوير الفوتوغرافي، لأنه يتطلب من المصور أن يكون رياضي بمعنى الكلمة ويتميز بطاقة تحمل عالية جدا، فالوصول لتصوير بعض أنواع الحيوانات المختلفة يحتم على المصور أن يتسلق الجبال، الأشجار، قطع الوديان والأنهار، المشي لمسافات طويلة والركض أيضا في ظروف طبيعية صعبة وشاقة كحرارة الشمس الحارقة في فصل الصيف، الرياح القوية في فصل الخريف، تحمل الأمطار والبرد القارس في فصل الشتاء.

أنواع التصوير: تصوير الحياة البرية.

تصوير الحياة البرية الذي يمكن حصره بشكل عام في تصوير الحيوانات والطيور. هذا النوع من التصوير يفرض على المصور أن يتمتع بقدر كافي من المهارات وخفة التعامل مع الكاميرا وإلمامه التام بالإعدادات المناسبة لهذا النوع من التصوير، بالإضافة إلى توفره على معدات تصوير مختلفة لمساعدته على إلتقاط أروع الصور، من عدسات التقريب والواسعة الزاوية، حاملا ثلاثي أو ترايبود...

مصور الحياة البرية
إياك والثقة العمياء مع الحيوانات

نبذة عن الموضوع:
خلال هذه المقالة سوف تتعرف علي ما يلي:
  1. ماهي العدسة المناسبة لتصوير الحياة البرية؟
  2. ماهي الكاميرا المناسبة لتصوير الحياة البرية؟
  3. ماهي الإعدادات المناسبة في الكاميرا لتصوير الحياة البرية؟
  4. ماهي الأدوات والمعدات التي يجب أن تحملها معك؟
  5. ما الذي يجب أن تقوم به قبل وأثناء تصوير الحياة البرية؟

ماهي العدسة المناسبة لتصوير الحياة البرية؟

العدسة المفضلة لمثل هذا النوع من التصوير الفوتوغرافي يجب أن تكون من النوع المقربة أو ما يطلق عليها عدسة الزووم، فأغلب الحيوانات التي سيقبل المصور على تصويريها يجب أن يكون عن بعد، إما لعدم إزعاجها مثل الطيور وإما لخطورتها، فلا يمكن للمصور إلتقاط صور لأسد أو أي حيوان متوحش من على مسافة قريبة لأنه لن يخاطر بحياته من أجل صورة لن تكون لها أي قيمة له فقد روحه. على العموم العدسة يجب ألا يقل بعدها البؤري عن 200mm، بالإضافة للإعتماد على العدسة الواسعة الزاوية.

العدسة المناسبة لتصوير الحياة البرية
الهدوء والصبر أهم عوامل نجاح تصوير الحياة البرية

ماهي الكاميرا المناسبة لتصوير الحياة البرية؟

الكاميرا التي تستخدم غالبا في هذا النوع من التصوير الفوتوغرافي تشبه لحد كبير المواصفات التي يحتاجها المصور في مجال التصوير الرياضي، حيث يجب أن تتميز بإلتقاط عدد محترم من الصور في الثانية الواحدة، أكثر من خمس صور في الثانية على الأقل. سرعة الكاميرا مهمة جدا في هذه الحالة، من أجل هذا الغرض توجد كاميرات ذات كفاءة في هذا الميدان، يطلق عليها كاميرات ذات سرعة غالق عالية جدا، Shutter Speed، فلكما كانت هذه السرعة كبيرة في الكاميرات إلا كان تجميد الحركة أكبر وأسهل. للحصول على نتائج جيدة. لأن المصور سيكون أمام مواقف تتطلب منه تصوير حيوانات تجري بسرعة كبيرة أو تصوير الطيور التي تحلق في السماء.

تصوير الطيور
صورة طائر فوق غصن شجرة

ماهي الإعدادات المناسبة في الكاميرا لتصوير الحياة البرية؟

  • ينصح إستخدام سرعة غالق تساوي أو أكبر من 1/1000.
  • ضبط الكاميرا على التصوير المتسلسل.
  • خفض نسبة حساسية الإيزو iso  وإستغلال الضوء الطبيعي.
  • إختيار فتحة عدسة صغيرة أي رقم f كبير من أجل تركيز كل تفاصيل المشهد.
طريقة جديدة لتصوير الحياة البرية
طريقة جديدة لتصوير الحياة البرية - لا ينصح بها -

ماهي الأدوات والمعدات التي يجب أن تحملها معك؟

أثناء خروجك لإلتقاط صور للمناظر الطبيعية، لابد من أن تحتوي حقيبتك على بعض الأدوات والمعدات المكملة لعمل الكاميرا، من بينها نذكر:
  • الحامل الثلاثي – ترايبود -: يعتبر من بين الأدوات المهمة التي يجب أن تحملها معك في كل مرة تخرج فيها لتصوير الحياة البرية، خصوصا عندما تعتمد على إختيار فتحة عدسة ضيقة وسرعة غالق بطيئة، فهو يساعدك تجنب الصور المضببة في هذه الحالة.
  • الفلاتر والمرشحات: يعتمد عدد كبير من المصورين المتخصصين في تصوير الحياة البرية على فلاتر ومرشحات تساعدهم على تحسين جودة صورهم، مثل إستخدام المرشح الإستقطابي يساعد في الرفع من نسبة التباين في الصور الفوتوغرافية، كما أنه يضمن شفافية كبيرة ويمنع بشكل واضح ظهور إنعكاسات أشعة الضوء المختلفة الغير المرغوب فيها.
  • حمل بطاقة ذاكرة إضافية وبطارية: هذا أمر مهم جدا للغاية، خصوصا أنك سوف تقطع مسافات طويلة للوصول لمكان التصوير، فلا يعقل أن تتحمل كل هذه المشقة وفي الأخير لن تستطيع تشغيل الكاميرا لأنه البطارية قد نفذت أو أن بطاقة الذاكرة ظهر فيها خلل ما. 
تصوير الأدغال الإفريقية
تصوير عالم الأدغال الإفريقية 

ما الذي يجب أن تقوم به قبل وأثناء تصوير الحياة البرية؟

  • إعداد الكاميرا بالشكل المناسب لكل مشهد أنت مقبل على تصويره.
  • إختيار الزاوية المناسبة للتصوير قصد الحصول على تكوين جمالي للصورة. 
  • تطبيق قاعدة الأثلاث في أغلب الصور التي تلتقطها عدسة كاميراتك.
  • التركيز على وضع الأهداف الأكثر أهمية في نقاط قوة التركيز. 
  • إعطاء أهمية لأتجاه الحركة في الصورة، لو كنت تصور حيوان يجري في اتجاه اليسار مثلا، يجب أن تضعه على الجهة اليمنى للصورة كي تجعل المُشاهد يفكر في الهدف الذي يجري من أجله الحيوان. 
  • إلتقاط أكبر عدد ممكن من الصور، بعدها تختار الأفضل منها. 
  • إستخدم صيغة راو raw في إلتقاط الصور لو كنت ستعدل عليها لاحقا.

خلاصة: كانت هذه مجموعة من الأفكار والنصائح التي يمكن الاستعانة بها لتحسن من مهاراتك وقدراتك في مجال تصوير الحياة البرية، طبعا ليس هذا كل شيء، بل هناك أشياء سوف تكتشفها أنت بنفسك عند الممارسة، لكن لكل أمر بداية وهذه هي بدايتك أنت.
يونس التمايتي

بقلم : يونس التمايتي

من مواليد 1983 بمدينة الناظور - المغرب - مؤسس مدونة المصور - مصور فوتوغرافي - تقني متخصص معلوميات ,الشبكات وإدارة الأعمال - مدون عربي.

أراء حول المقال